Skip to main content
Baby Diaper Rash

ماذا يحدث تحت الحفاض؟

The Many Causes of Diaper Rash

هناك أسباب عديدة جداً لظهور طفح الحفاض

السبب الأساسي لظهور طفح الحفاض هو تعرّض البشرة بشكلٍ زائد ولفترات طويلة للبلل/الرطوبة. ومن العوامل الأخرى التي تُسهم في ظهور طفح الحفاض ما يلي:

  • بيئة الحفاض المغلقة
  • التسلخ الناتج عن الاحتكاك أو حكّ البشرة
  • ملامسة البشرة للبول أو البراز أو كليهما لفترات طويلة
Closed Environments with Contaminants on Baby Skin
Diaper Rash Cause: BacteriaDiaper Rash Cause: UrineDiaper Rash Cause: Feces

بيئة الحفاض المغلقة

عادةً ما يُحكم الآباء غلق الحفاضات، مما يؤدي إلى وصول قدر قليل من الهواء إلى منطقة حفاض الطفل، ويتسبب هذا في جعل بشرة الطفل أكثر دفئاً ورطوبةً ومن ثمّ ترتفع درجة الحموضة (وهي معيار لقياس درجة الحمضية مقابل القلوية) في هذه المنطقة بشكل أكبر من باقي أجزاء الجسم. وتعمل الرطوبة الزائدة بالبشرة على تسهيل اختراق المواد المهيّجة للبشرة وجعلها أكثر عُرضةً للتورّم.

الاحتكاك

قد يعمل الاحتكاك على إضعاف الحاجز الواقي للبشرة. وتكون البشرة الرطبة أكثر عُرضةً للاحتكاك من البشرة الجافة، ولذلك تتعرض منطقة الحفاض بصفة خاصة لمشكلة طفح الحفاض. وقد يَسهُل على المواد المهيّجة اختراق البشرة بفعل الاحتكاك بين الحفاض والبشرة، أو بين منطقتين بالبشرة (مثل الثنايا والتجاعيد الجلدية)، أو مسح وتنظيف منطقة الحفاض باستمرار

ملامسة البشرة للبول أو البراز أو كليهما لفترات طويلة

يحتوي البراز على إنزيمات (البروتياز والليباز) التي قد تهيّج بشرة الطفل الرقيقة، كما يحتوي البراز على كائنات قد تتسبب في التهاب الجلد. أما البول فهو يُزيد من تهيّج منطقة الحفاض. وأثناء تحلّله يُطلق الأمونيا، مما يتسبب في ارتفاع درجة حموضة البشرة (بعبارةٍ أخرى، تصبح قاعدية أو قلوية بشكلٍ زائد) وتصبح الإنزيمات الموجودة في براز الطفل أكثر نشاطاً. وقد ينتج عن هذا تضرّر البشرة/الأنسجة، مما يؤدي إلى ظهور طفح الحفاض..

نصائح تغيير الحفاضات

شاهدي هذا الفيديو لتتعرفي على نصائح تغيير الحفاضات كي تحافظي على بشرة طفلك جافة وخالية من طفح الحفاض.

Baby Skin Versus Adult Skin

اكتشفي أوجه الاختلاف بين بشرة طفلك وبشرتك حتى يمكنك التعرّف على مشكلات العناية بالبشرة بشكلٍ أفضل.